earth-244238_640.jpg

 

تنبعث نغمة الرنين المميزة لمنبه هاتفك الذكي معلنة  تمام الساعة الثامنة صباحا، ومن دون أن تفتح عيناك تمد يدك بشكل أوتوماتيكي لتضغط زر "snooze" أملا في الحصول على 5 دقائق إضافية من النوم كالمعتاد..وبعد تكرار الأمر 3 مرات على التوالي تدرك أنه لا مفر من الاستيقاظ. تنهض في تكاسل لتجلس على حافة سريرك وتفتح جفونك ببطء حذر مما يسمح لمقدار قليل من ضوء الصباح المُبهر أن يتسلل لعيونك الناعسة...من ثم تدرك أنه ما من ضوء ليتسلل إلى عيناك! فتفتحهما على اتساعهما لتدرك إن الصباح لم يحل بعد...تتفحص ساعة هاتفك للتأكد من الوقت لتجد أنها  8:18 بينما يشير تاريخ اليوم إلى الإثنين 16 من ديسمبر 2014! تنتابك حالة من القلق...فتسارع بفتح شباك غرفتك على مصرعيه...لتجد أن كل شئ من حولك غارقا في ظلام دامس! هذا هو السيناريو الكابوسي الذي ينتظره سكان كوكب الأرض بحسب ما أشيع مؤخرا!

 

تناقل رواد فيس بوك وتويتر عبر حسابتهم خبرا منسوبا إلى وكالة ناسا الفضائية، يفيد بأن كوكب الأرض مقبل على 6 أيام من الظلام التام في شهر ديسمبر القادم! قبل أن تهلع وتبدأ بعمل "share" لهذا الخبر بدورك، دعني أطمئنك أولا بأن هذا الأمر لن يحدث (بخلاف ظلام الليل التقليدي بالطبع) وأود أن ألفت انتباهك إلى أن ما كنت ستقوم بفعله (أو قمت به بالفعل) هو مساهمة في نشر "إشاعة" لا أساس لها من الصحة.

 

نُشر الخبر للمرة الأولى على موقع مثير للشك يُدعى Huzlers.com، الذي ادّعى تأكيد وكالة ناسا الفضائية على أن الظلام التام سيخيم على كوكب الأرض من يوم 16 إلى 22 من شهر ديسمبر المقبل. وقد أرجع الخبر سبب حدوث تلك الظاهرة إلى عاصفة شمسية هائلة هى الأولى من نوعها منذ 250 عام حيث ستقوم تلك العاصفة بإثارة الغبار والحطام الفضائي الذي من شأنه أن يعوق 90% من أشعة الشمس من الوصول إلى سطح الأرض. كما بلغت الجرأة بـ Huzlers.com أن يُنسب هذا الإعلان إلى "تشارلز بولدن" مدير وكالة ناسا شخصيا، والذي أوصى الناس في إعلانه بالهدوء وطمأنهم بأن الأرض لن تتعرض إلى مشكلات جسيمة. لذا نجد الكثيرين قد انطلت عليهم الخدعة، فمن نحن كي نكذّب مدير ناسا! ونذكر أيضا أن الموقع ذاته روّج من قبل لإشاعة عودة مرضى فيروس إيبولا من الموت على هيئة "زومبي"!

 

لكن قبل تودع أحبائك وتستسلم لمصيرك المجهول، أو تباشر بالبحث عن وسيلة للهروب من هذا الكوكب...عليك أن تتوقف للحظة كي تتساءل: هل يمكن للعاصفة الشمسية المزعومة أن تٌعفّر أجوائنا الفضائية حقًا؟ تسألني فأجيبك بأن العواصف الشمسية هى ظاهرة طبيعية تنتج عن حدوث انفجارات في الغلاف الجوي للشمس، مما يتسبب في انبعاث جسيمات وإشعاعات عالية الطاقة، تسافر عبرالفضاء حتى تصل إلى كوكب الأرض، لتجد في انتظارها ما لم تكن تحسبه..غلافنا الجوي الذي يعمل كدرع واقي يصد هجومها الكاسح..وإن كان ذلك لا يعني بالضرورة أننا بمأمن منها!  

 

Magnificent_CME_Erupts_on_the_Sun_-_August_31.jpg

 

شاهد الانفجار الشمسي:

 

 

تكمن خطورة العواصف الشمسية في مقدرتها على تعطيل الأقمار الصناعية الخاصة بالاتصالات بمدارها حول الأرض، كما يمكن للعواصف الشديدة أن تؤثر على دقة قياسات نظام الملاحة العالمي GPS. قد تصل خطورة العاصفة الشمسية أيضا إلى درجة خلق تيارات مرتفعة في خطوط الكهرباء مما يتسبب في انفجار المحولات الكهربية ومحطات الطاقة كما حدث في مقاطعة كويبك الكندية عام 1989 حين جلبت العواصف الشمسية الظلام بحق لكن بفعل انقطاع التيار هذه المرة... وليس لإثارتها الغبار والأتربة! أما على الجانب المشرق، فإن العواصف الشمسية تكون سببا في حدوث ظاهرة طبيعية خلابة تُدعى الشفق القطبي Aurora. والأهم من ذلك كله.. نظرا للطبيعة الخاصة لتلك العواصف فمن المؤكد أنها غير قادرة على إثارة الغبار والحطام بأي حال من الأحوال فهى ليست عواصف رملية أو رياح خماسينية!

 

Polarlicht_2.jpg

ظاهرة الشفق القطبي

 

قبل أن تسارع بنشر خبر مماثل ليتبين إليك فيما بعد أنه محض إشاعة، عليك أن تتوقف للحظة لتفكر في مصداقيته بشكل نقدي. ينبغي أن تتسائل عن مصدر الخبر..هل هو صادر عن جهة رسمية أم موقع إخباري مجهول الهوية يٌنسبه إلى جهة رسمية؟ إذا توصلت لإجابة شافية عن هذا السؤال، عندها فقط تستطيع أن تتخذ قرارا واعيا بأن تضغط زر Share أو أن تمتنع عن ضغطه. يمكنك الآن أن تتوقف عن القلق، لتستيقظ في الصباح الباكر على رنين منبه هاتفك فتتطلع إلى الضوء المٌبهر المنبعث من نافذة غرفتك لتتذكر إما هذا...أو الظلام التام...فأيهما تفضل؟!

للاطلاع على مصادر أخرى تنفي الخبر:

http://rt.com/usa/200279-nasa-darkness-hoax-debunked/

http://www.independent.co.uk/news/science/nasa-confirms-six-days-of-darkness-in-december-no-they-really-dont--its-a-hoax-9822744.html

http://www.huffingtonpost.co.uk/2014/10/27/days-of-darkness-hoax-nasa_n_6052614.html

http://au.ibtimes.com/articles/570871/20141027/hoax-alert-6-days-darkness-december.htm#.VG-sYPmUc94
--------------------------------------------------------------------------------------------------------
بقلم : لمياء نايل